المفاضلة الجامعية ومرحلة ما بعد القبول :

طبعًا مرحلة المفاضلة مرحلة هامة ومصيرية بالنسبة لكل طلاب البكالوريا ( الثالث الثانوي ) الذين سيصبحون طلاب جامعيين  ونتيجتها بالطبع ستكون تحديد الفرع الجامعي الذي  سوف يدرسونه  وتكون نتيجة ذلك بالطبع أسلوب حياتهم بعد التخرج ,فهناك فرق بين الموظف والمهندس والطبيب والمحامي وهذه المهن حددها من قبل الفرع الذي درسه أصحابها في الجامعة ,ففي المفاضلة أن لم يكن الطالب قد حدد لنفسه فرعًا  يحلم به و يسعى لدخوله سيصطدم بالكثير من الخيارات والكليات التي ربما لم يسمع عنها من قبل,والتخصصات التي لا يعرف ما هو مجال عمل خريجيها خصوصًا تخصصات الهندسة الجديدة والكثيرة,وتطرح أمامه تساؤلات مثل هل هذا الفرع جيد كيف ستكون فرصي في الوظائف والعمل  بعد التخرج إذا درسته ,هل دراسته صعبة,يبحث بشكل طبيعي عن إجابات لهذه الأسئلة عند أشخاص عادة يكونون هم :
المعارف ممن يعملون في المجال المقترح دراسته أو مجال مشابه له .
أو بعد ان يدخل الجامعة يسأل :
الدكاترة الذين يدرسوه في الجامعة عن المستقبل الوظيفي لهذا التخرج
أو الطلاب في السنوات المتقدمة الذين يدرسون معه في الكلية
ثم بعد التخرج أتوقع أنه سيعرف بنفسه 😉  لكن نصيحتي أو رأيي الشخصي لهولاء الذين ليس  لديهم حلم ويريدون أن يبحثوا عن المساعدة عن الفرع الذين يريدون دخوله هو ان الجواب لديهم فعليهم أن يسألوا أنفسهم عن ثلاثة أمور قبل أن يقرروا :
• الميول : ما هي الأشياء التي تحب عملها في حياتك ما هو أقرب عمل  إلى هواياتك.
• ماذا يتناسب مع قدراتك : ما هي الأشياء التي تبرع بها عند قيامك بها , وتشعر أن قليلين يستطيعون القيان بهذا العمل مثلك .
• العمل الحر : هناك الكثير من التخصصات التي تستطيع العمل بها بعمل حر
الطب تستطيع أن  تفتح عيادة خاصة بك أو المحامي أو …..
• سوق العمل : هل هذا الاختصاص الذي تفكر به مطلوب والسوق بحاجة إلى المزيد من الخريجين .
طبعًا هذا كان رأيي الشخصي , ولدي اقتراح على أصحاب المدونات هو لماذا لا يكتب البعض في مدوناتهم عن تجربتهم الجامعية والاختصاص الذي درسوه أو يدرسونه حاليًا أو ربما أنشاء موقع يتحدث عن المهن والتخصصات الجامعية  .

del.icio.us  Digg  facebook  Google  Reddit  furl  Technorati  إفـ7ت  خبّر  ضربت    wapher    qulqal  إفلق

التدوين والأمتحانات

كتاب
منذ مدة  حين بدأت التدوين ووضعت تدوينة يتيمة إلى جانب ال HELLO WORLD
كنت أنسى أن أكتب أو ان اكتب شيئًا ويذهب ادراج الحذف والنسيان والأن مع انتهاء
امتحانات العملي(المخابر وما شابه) وابتداء الامتحانات النهائية في هذا الفصل.
بدأت تخطر على بالي افكار لتدوينات جديدة وتحسين مدونتي
لكن مجرد كتابتي لشيء لايتعلق بالدراسة في هذه الفترة يشعرني
بالذنب حيث أنني من أكثر المدونين خموللاً هذا ان اعتبرت نفسي من المدونين .
لكنني استطعت كتابة هذه التدوينة بعد التحايل على نفسي لأن أسهل شخص يمكن
للإنسان خداعه هو نفسه .
خلاصة الأمر أن بضع الدقائق التي أقضيها في الأنترنت لن تؤثر في حال
أنني استفدت من باقي الوقت.
وهذه بعض المقالات المميزة التي وجدتها على الشبكة.

تدفق آلاف الفلسطينيين من سكان غزة الى الأراضي المصرية

7 أفكار للاستفادة من ذاكرة الفلاش القديمة

ReadBurner يؤرشف مواد Google Reader المشتركة وينظمها بشكل افضل