ذكريات عن التعلم لازالت مستمرة :

مررت لي قبل مدة مضيعة و female واجب عن الذكريات التي مرت علينا أثناء دراستنا والتي مازالت مستمرة بالنسبة لي حتى الآن واليوم اغتنمت فترة الراحة التي أخذها بين امتحانات العملي والامتحانات النهائية لأجاوب عن أسئلة هذه التمريرة :

1- أفضل مرحلة تعليمية درستها ؟

2- أسوأ مرحلة تعليمية مرت عليك ؟

هذان السؤالان سأختصر جوابهما في أن لكل مرحلة مساوئها ومحاسنها فكل مرحلة تعليمية تتراوح مدتها بين الثلاث

سنوات والست سنوات وفي هذه المدة ربما معايير الحب والكره لهذه المرحلة يقررها وضعك الدراسي والاجتماعي

في هذه الفترة وعلاقتك مع زملائك ووضعهم معك حيث تجد فيهم أشخاص رائعون ويعترضك في بعض الأحيان بعض السفلة منهم في النهاية كل المراحل رائعة .

3- أفضل المدرسين اللي مروا عليك ؟

لا أذكر الكثيرين منهم لكنني أذكر أنه كان هناك العديد من المدرسين

اللذين تحس أنهم هم سبب حبك للمادة التي درسوها .

4- أحب المواد اللي درستها ؟

على الرغم من تخصصي لكنني أحب التاريخ بالإضافة إلى مادة الحاسوب

التي كنا ندرسها في الثانوية قبل أن يصبح الحاسوب محور دراستي .

5- أكره المواد اللي مرت عليك ؟

لا أعلم لم أكره أي مدة لكنني كنت ضعيفًا في النحو والأعراب .

6- آخر شهادة علمية حصلت عليها , وتخصصك ؟

الثانوية .

والآن في النصف الثاني من دراستي الجامعية .

7- أطرف موقف مر عليك في دراستك ؟

أتذكر هذا الموقف في السادس الابتدائي عندما صعُب علي أحد الأسئلة

وعندما عرفت الجواب قلته بصوت عال  .

8- أصعب موقف مر عليك في دراستك ؟

لا أحب أن أتذكرها .

للقمر وجهٌ آخر

 
من الصعب على الإنسان التحدث عن عيوبه ليس  لأن ذلك معيب ولكن
لأن الأنسان من المحتمل أنه لا يعرفها لأنه لو عرفها لتركها (لا يدث ذلك دائمًا )
ولأنه يكره أن يتذكرها وحتى لو تذكرها فلن يكون من السهل عليه أن يذكرها للأخرين
ونتيجة لهذين السببين كنت قررت ان لا اتحدث عن عيوبي ولكن ألا تعتقدون معي أن هذا من الجبن
ثم أن عدم فضحها سوف يؤدي إلى تغلغلها لذلك سوف سأتذكر بعضها مثل :
* أنني سريع الغضب .
* أنني عندما أتعرض لمشكلة أحس باليأس .
* أنني عندما أرتاح لشخص ما أتغاضى عن كل عيوبه التي أعرفها (والتي دائمًا تسبب لي مشاكل فيما بعد ) .
* أنني من الذين يضيعون الوقت هباءًا .
* عندما يؤذيني احدهم وأعرف أن ذلك كان متعمدًا فأنني لا أنس ذلك أبدًا .

طبعًا هذه  بعض عيوبي من وجهة نظري ومن المؤكد أن الآخرين لديهم نظرة مختلفة عنها
لآنهم يشاهدونها من زاويتهم .
على فكرة هذه التدوينة مرري إلي من (مضيعة بيتهم , حلمي معي , أحمد بكداش )

مزعجة لكن استفد منها :

 

أجل هذا ممكن لكن في حالة  بعض المنتديات العربية التي تستغل حاجتك إلى المعلومة فتجبرك على التسجيل .

 لكن أين النفع في ذلك ؟

عفوًا النفع ليس هنا ولكن النفع الذي سنحصل عليه هو أننا في أحيان كثيرة لن نحتاج إلى التسجيل في هذه المنتديات

 وهذا بفضل عاهة أخرى موجودة فيها وهي النسخ واللصق فأنت عندما تجد مشاركة في أحد المنتديات ولا يمكنك مشاهدتها والاستفادة منها لأنك تحتاج إلى التسجيل في هذا المنتدى الأسطوري يمكنك كتابة عنوان المشاركة كاملاً لتحصل على عشرات  بل وربما مئات المشاركات المشاركات التي كتبها أصحابها بالتخاطر مع كاتب تلك المشاركة وستجد بالتأكيد منتدى لا يطلب منك التسجيل مقابل حصولك على تلك المعلومة  .

ومن الجدير ملاحظته هو أن مدة تسجيلك في المنتدى هي بالتأكيد أطول من مدة البحث عن المشاركات التوأم والتي لا تحتاج إلى تسجيل .

 ما يجدر بي ذكره أنني طبقت هذه العملية منذ مدة ولكنني اليوم قرأت مقالة على منتدى سوالف سوفت

ذكرتني بها .

وأيضًا أنني  لم أشمل المنتديات العربية كلها فهناك منتديات مفيد مثل :

ملتقى المهندسين العرب

سوالف سوفت  .

روابط متعلقة بالموضوع :

الناسوخ  و الشاكور

فضيحة العرب : يا ناقل يا منقول !!

ما المشكلة في المنقول؟

10 من طرائف المنتديات العربية

 

لن نستطيع ذلك

ومن قال هذا , من منا يستطيع أن يحصي النعم التي أنعمها الله علينا
بالتأكيد لا أحد منا يستطيع ذلك لكننا نستطيع على الأقل أحصاء نسبة ولو
 قليلة منها هذا يشبه ماقاله المدون احمد بكداش عن نعم الله وهذا رأيي
أيضًا فهناك النعم التي يعرفها الكل وهي الحواسالخمس  والصحة التي

 نحمد الله عليهوسأتحدث عن نعمتين من نعم الله والتي هي :
 1 – العقل : وهو ما يميزنا عن باقي الكائنات  الموجودة على سطح هذا
الكوكب فنحن نستخدمه في التفكير وفي اتخاذ ما نعتبره صحيحًا من القرارات وفي
بعض الأحيان عدم أتخاذقرار عندما يكون الوضع غير ملائم أو في الأختراع فهو من
النعم التي يجب على الكل أن يلاحظها وأن يحمد الله عليها .
 2 – العفو المغفرة : فنحن دائمًا نخطئ  ولسنا معصومين عن ذلك فهي كفرصةأخرى للبدء من جديد قلت

 أخرى ولم أقل ثانية لأنه ليس هناك حدود لهذه النعمة .